استراتيجيات تداول تستخدم مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands

|

بولينجر باند Bollinger Bands هي نوع من أدوات التحليل الفني التي يستخدمها المتداولون من أجل قياس تقلبات السوق وتحديد ظروف ذروة الشراء أو ذروة البيع. تتكون العصابات من شريط متوسط ​​، وهو متوسط ​​متحرك، وشريط علوي وسفلي. يتم تعيين هذه النطاقات العلوية والسفلية أعلى وأسفل النطاق المتوسط ​​بناءً على الانحراف المعياري لسعر الورقة المالية. يمكن استخدام Bollinger Bands من أجل اتخاذ قرارات الشراء أو البيع عند تداول الأسهم.

ما هو مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands؟

بولينجر باند Bollinger Bands هو مؤشر فني تم تطويره بواسطة John Bollinger لمساعدة المتداولين على فهم حركة السعر بشكل أفضل. يتكون المؤشر من ثلاثة خطوط: شريط علوي وشريط سفلي ومتوسط ​​متحرك بسيط. تُستخدم النطاقات لتوليد إشارات للأوراق المالية في ذروة البيع أو الشراء. عندما يتم تداول سعر الورقة المالية بالقرب من النطاق العلوي، فإنها تعتبر منطقة ذروة الشراء، وعندما يتم تداولها بالقرب من النطاق السفلي، تعتبر ذروة البيع. يمكن استخدام Bollinger Bands جنبًا إلى جنب مع المؤشرات الفنية الأخرى للمساعدة في تأكيد إشارات التداول.

قراءة مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands

يُعد مؤشر Bollinger Bands أداة قوية للتحليل الفني ولا يجب إغفاله من قبل المتداولين. يمكن استخدام هذا المؤشر لتحديد الاتجاهات، وكذلك نقاط الانعكاس المحتملة. بولينجر باند مفيد أيضًا في تأكيد تحركات الأسعار. على سبيل المثال، إذا اخترق السعر فوق الحد العلوي من بولينجر باند ، فقد يكون هذا مؤشرًا على اتجاه صعودي قوي. وبالمثل، إذا انخفض السعر إلى ما دون مستوى بولينجر باند السفلي، فقد يكون هذا مؤشرًا على اتجاه هبوطي قوي.

بولينجر باند Bollinger Bands كمؤشر للتقلب

تحتوي الأشرطة على مؤشر تقلب يقارن السعر المرتفع أو المنخفض النسبي للأوراق المالية بالتداولات السابقة. عندما تضيق الأشرطة خلال فترة التقلب المنخفض، فإن ذلك يزيد من احتمالية حدوث تحرك حاد في السعر. Bollinger Bandwidth هو مؤشر يقيس النسبة المئوية للفرق بين النطاقين العلوي والسفلي. العرض عريض عادة عندما يكون بولينجر باندز

بولينجر باند Bollinger Bands وتحديد الاتجاه

Bollinger Bands هي واحدة من أكثر المؤشرات الفنية شيوعًا التي يستخدمها المتداولون لتحديد الاتجاهات في السوق. تعتمد الأشرطة على التقلبات ويمكن أن تساعد في تحديد وقت انعكاس الاتجاه. يمكن استخدام مؤشر بولينجر باند لتحديد قوة الاتجاه وما إذا كانت الأسعار مرتفعة أم منخفضة على أساس نسبي.

بولينجر باند Bollinger Bands وتحديد الزخم

بولينجر باند هو مؤشر فني يمكن استخدامه لقياس زخم السهم. تعتمد النطاقات على تقلب الأسعار، مما يعني أنها تتوسع عندما يتقلب السعر ويتجه بقوة. تُستخدم أشرطة بولينجر الخارجية لتحديد الأسعار المرتفعة والمنخفضة، بينما تُستخدم الأشرطة الداخلية لتحديد القوة النسبية للسهم. مؤشر النسبة المئوية B (٪ B) هو مذبذب زخم بسيط مشتق من بولينجر باند. إنها أداة فعالة لقياس زخم السهم ويمكن أن تساعدك في تحديد نقاط الدخول والخروج للتداول.

استخدام Bollinger Band Squeezes لتحديد الاختراقات

تعد Bollinger Band Squeezes طريقة رائعة لاكتشاف الاختراقات المحتملة في السوق. من خلال انتظار عقد جميع Bollinger Bands الثلاثة داخل نطاقات قناة Keltner العلوية والسفلية، يمكن للمتداولين الدخول في صفقات اختراق مع وضع وقف خسارة محكم خارج نطاق بولينجر باند المقابل. تقدم هذه الإستراتيجية مخاطرة كبيرة لمكافأة الملف الشخصي ويمكن استخدامها للاستفادة من بعض تحركات السوق المذهلة.

كيفية استخدام مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands

بولينجر باند هو مؤشر فني يمكن استخدامه لقياس تقلبات السوق وتحديد ظروف “ذروة الشراء” أو “ذروة البيع”. يمكن أن يكون هذا المؤشر مفيدًا في تحديد القوة النسبية للسهم. عندما تضيق الأشرطة خلال فترة تقلبات منخفضة، فإن ذلك يزيد من احتمالية حدوث تحرك حاد للسعر في أي من الاتجاهين. يعد مؤشر انحراف التقارب المتوسط المتحرك (MACD) مكملاً ممتازًا لاستراتيجية Bollinger Bands. يمكن أن يساعدك العثور على النقاط التي يتقاطع فيها خط MACD أعلى أو أسفل خط الإشارة على تحديد مداخل ومخارج عند استخدام Bollinger Bands.

بولينجر باند Bollinger Bands والشموع اليابانية

يمكن استخدام Bollinger Bands جنبًا إلى جنب مع الشموع للمساعدة في تحديد فرص التداول المحتملة. بشكل عام، إذا كانت الشمعدانات تشكل أنماطًا داخل Bollinger Bands (مثل dojis، وما إلى ذلك)، فقد يكون ذلك مؤشرًا على أن الأسعار مستحقة الانعكاس.

استخدام مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands مع مستويات الدعم والمقاومة

يعد مؤشر Bollinger Bands مؤشرًا فنيًا شائعًا للغاية يستخدمه العديد من تجار الفوركس لقياس قوة تسارع حركة السعر للسهم الذي يتم تطبيق المؤشر عليه. يعتمد مؤشر Bollinger Bands على افتراض أن السوق في حالة حركة متبادلة ثابتة ويظل ثابتًا. هذا يعني أنه يجب أن تكون هناك مستويات دعم ومقاومة متحركة تحيط بالسعر ويمكن أن تتنبأ بحركة السعر المحتملة التالية. يعد مؤشر Bollinger Bands أداة مفيدة للغاية لتجار الفوركس لاستخدامها من أجل اتخاذ قرارات تداول أفضل.

انعكاسات التداول مع مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands

عندما ينخفض سعر السوق خارج Bollinger Bands، فغالبًا ما يكون ذلك مؤشرًا على أن الانعكاس على وشك الحدوث. يمكن أن تكون هذه الإستراتيجية مربحة للغاية إذا كنت قادرًا على توقع الانعكاسات بشكل صحيح. ومع ذلك، فإنه يحمل درجة أعلى من المخاطرة لأنك تراهن بشكل أساسي على الاتجاه.

بولينجر باند Bollinger Bands ومستويات فيبوناتشي

يعتبر شريط بولينجر مؤشرًا جيدًا في إظهار مدى قوة ارتفاع أحد الأصول أو على الجانب الآخر عندما يفقد قوته. المفهوم بسيط إلى حد ما، سنقوم بحساب متوسط فيبوناتشي المتحرك لسعر السوق، ثم سنقوم بحساب النطاقات المحيطة به بحيث تشكل نطاقات بولينجر باند ارتدادات فيبوناتشي لإظهار مناطق الدعم والمقاومة بوضوح شديد.

مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands واستراتيجة المضاربة او السكالبينج Scalping

إذا كنت متداولًا مضاربًا Scalper يجب عليك استخدام مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands، فقد تناسبك هذه الاستراتيجية تمامًا. مؤشر بولينجر باند هو مؤشر فني شائع يستخدم الانحراف المعياري لتحديد مكان نطاق مستويات الدعم والمقاومة المحتملة. سيستخدم المضاربون بولينجر باند بمتوسط متحرك 10 فترات و 1.5 انحراف معياري. تقوم العصابات بتغليف حركة سعر السهم، مما يوفر حدودًا نسبية للارتفاعات والانخفاضات. يتمثل جوهر إستراتيجية Bollinger Band في الشراء عندما تكون الأسعار منخفضة والبيع عندما تكون الأسعار مرتفعة.

التداول اليومي مع استراتيجية بولينجر باند مزدوج DBBs

يعد مؤشر بولينجر باند Bollinger Bands أداة قوية يمكن للمتداولين استخدامها لتصفية التداولات وتحديد نقاط الدخول والخروج. تتيح إستراتيجية Double Bollinger Band للمتداولين تصفية التداولات بناءً على حركة السعر وتقلبه. يشكل المؤشر قناة حول تحركات أسعار الأصل. تعتمد القنوات على الانحرافات المعيارية وتساعد على تحديد ظروف ذروة الشراء والبيع. يعد استخدام النطاقات فقط للتداول استراتيجية محفوفة بالمخاطر لأن المؤشر يركز على السعر والتقلب، بينما يتجاهل الكثير من العوامل المهمة الأخرى. ومع ذلك، عند استخدامها بالاقتران مع المؤشرات الفنية الأخرى، يمكن أن تكون بولينجر باند Bollinger Bands أداة قيمة للتداول اليومي.

هل مؤشر بولينجر باند جيد؟

تعد بولينجر باند Bollinger Bands من بين مؤشرات التداول الأكثر موثوقية وفعالية التي يمكن للمتداولين الاختيار من بينها. يمكن استخدامها لقراءة قوة الاتجاه ، ولإدخالات الوقت خلال أسواق النطاق ولإيجاد قمم السوق المحتملة.

ما مدى دقة بولينجر باندز؟

عند 3، يعد النطاق الأكبر بفرصة 99٪ لبقاء السعر داخل الشرائط. عند 1، تحصل على إشارات أكثر تكرارا ولكن دقة أقل، بينما في الانحراف المعياري 3، نعدك بدقة 99٪ ولكن إشارات أقل تواترا، مما يعني أنها موثوقة.

ما هو أفضل طول بولينجر باند؟

تستخدم Bollinger Bands عادةً متوسط ​​متحرك لمدة 20 فترة، حيث يمكن أن تكون “الفترة” 5 دقائق أو ساعة أو يوم. بشكل افتراضي، يتم تعيين النطاقين العلوي والسفلي على انحرافين معياريين أعلى وأسفل المتوسط ​​المتحرك.

كيف تستخدم بولينجر باندز بشكل فعال؟

يمكن أن يساعدك مؤشر Bollinger Bands في تحديد متى يكون السوق “رخيصًا” أو “مكلفًا” في الاتجاه الصعودي ، يمكنك الشراء بالقرب من Bollinger Band السفلي. في الترند الهابط ، يمكنك البيع بالقرب من Bollinger Band العلوي. عندما يكون بولينجر باند في حالة ضغط ، فهذا يشير إلى أن السوق “جاهز” للاختراق.

نساعدك على اتخاذ قرارات تداول بشكلٍ أفضل، تداول الان مع أفضل الوسطاء والأكثر موثوقية لهذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مشابهة :