ما هو سبب خروجك من صفقة تداول فوركس بسرعة؟ وكيف تتجنب فعل ذلك مرة أخرى؟

الخروج من صفقة تداول فوركس في وقت مبكر جدًا هو أمر يعاني منه الكثير من المتداولين بشكل منتظم. أعلم أن هذا كان أحد أصعب أخطاء التداول التي يجب التغلب عليها. كم عدد المرات التي خرجت فيها من التداول يدويًا لتحقيق إما ربح صغير أو خسارة صغيرة، ثم شعرت في اليوم التالي أنك نادم على فعل ذلك؟

هذه المقالة مخصصة لأولئك المتداولين الذين يجدون صعوبة في التمسك بالصفقات والذين يخرجون من التداولات الرابحة في وقت مبكر جدًا أو يغلقون الخسائر قبل أن يصلوا فعليًا إلى مستوى وقف الخسارة مرارًا وتكرارًا.

عادة ما يكون هنالك مزيج من العوامل المساهمة التي تجعل المتداولين يخرجون من صفقة تداول فوركس في وقت مبكر جدًا. قد يكون ذلك بسبب سيكولوجية التداول الخاصة بهم، أو المعتقدات الشخصية عن التداول، استراتيجية تداول الفوركس التي يتبعونها.

ما هو سبب خروجك من صفقة تداول فوركس بسرعة؟ وكيف تتجنب فعل ذلك مرة أخرى؟

نقاط الخروج من صفقة تداول فوركس الأكثر شيوعًا

  1. الخروج من التداول بشكل مستمر بسبب الخوف من الخسارة.
  2. الخروج من صفقة تداول فوركس لتحقيق ربح ضئيل ولكن قبل هدف الربح المخطط له بوقت طويل لأنك تخشى أن ينعكس السوق.
  3. الخروج من صفقة قياسية بخسارة جزئية لأي سبب من الأسباب، قبل الوصول إلى مستوى وقف الخسارة بوقت طويل.

العوامل الأربعة الرئيسية المساهمة في الخروج المبكر من صفقة تداول فوركس

  1. طريقة التداول غير السليمة وضعف فهم واقع سوق الفوركس

السبب الأكثر شيوعًا وراء خروج المتداولين من التداولات مبكرًا هو أنهم ببساطة لا يعرفون حقًا ما يفعلونه. إنهم يتداولون بأموال حقيقية قبل أن يطوروا بالفعل مفهومًا لما هو نهجهم الشامل في التداول وكيفية العمل بشكل صحيح في سوق الفوركس فيما يتعلق بالمداخل والمخارج وإدارة التداول.

إذا لم تكن قد تعلمت بعد أهمية السماح للسوق بإخراجك من الصفقة وكيفية القيام بذلك، فأنت بحاجة إلى ذلك في أسرع وقت ممكن. من خلال السماح للسوق بإخراجك من تداولاتك، فأنت تتداول بما يتماشى مع السوق ولا تقوم بمحاربته أو محاولة السيطرة عليه. هذه هي الطريقة الصحيحة لإدارة الخروج من صفقة تداول فوركس. لا يمكنك التنبؤ بالصفقات التي ستكون مربحة كثيرًا، ولكن من خلال السماح للسوق بإخراجك من صفقاتك، ستتمكن من الاستفادة من التحركات الكبيرة في السوق عند حدوثها.

أحد أكبر المذنبين في الخروج المبكر من صفقة تداول فوركس هو المخاطرة بالمال الكثير في كل تداول. عندما تفرط في استخدام الرافعة المالية لحسابك، فأنت بطبيعة الحال أكثر توتراً وحساسية تجاه كل اشارة لصالح أو ضد مركزك. تتخيل أن كل خطوة ضدك هي نهاية العالم وكل خطوة في صالحك هي أموال تحتاج لحمايتها؛ مما أدى إلى خروجك مبكرًا جدًا من صفقاتك! أنت بحاجة إلى تقليل مخاطر الدولار لكل صفقة حتى تستطيع السيطرة على عواطفك وتكون قادرًا على النوم دون القلق بشأن تداولاتك.

  1. الانحياز المعرفي – Recency bias

الانحياز المعرفي هو ظاهرة في علم النفس البشري تقول بشكل أساسي إن تجاربنا الأخيرة لها تأثير على سلوكنا أكثر من التجارب القديمة.

ما يهمنا هنا هو كيف يمكن للخسائر الأخيرة في التداول أو حتى التجارب السلبية الأخرى الحديثة أن تعمل على تعزيز المشاعر المتحفظة أو الدفاعية في السوق، وبعبارة أخرى، يمكن أن تجعلك خائفًا.

غالبًا ما يتأثر المتداولون بشكل مفرط بتداولاتهم الأخيرة، لذلك إذا تعرضوا لخسائر قليلة متتالية، فإنهم يبدأون في الشعور بالخوف، ويبدأون في رؤية السوق على أنه أكثر خطورة مما قد يكون عليه بالعادة، ويبدأون في فقدان الثقة في قدراتهم في التداول. من المهم أن تتذكر أن قدرات التداول الخاصة بك تتجسد فقط على حجم عينة كبيرة من التداولات ولا يمكنك أن تعرف على وجه اليقين ما هي الصفقة التي ستفوز وأيها ستكون خاسرة، حتى تنتهي بالطبع. ومن ثم، فإن السماح لصفقتك الأخيرة أو حتى تداولاتك العديدة الأخيرة بالتأثير على مشاعرك وسلوكك لصفقتك التالية، هو ببساطة شيء لا يجعلك منتجًا أو منطقيًا.

  1. سيكولوجية التداول او عقلية التداول

إن عدم امتلاك العقلية الصحيحة للتداول وعدم فهم الحقائق الرئيسية لكيفية تحرك الأسواق، هو أمر سيساهم بالتأكيد في الخروج من صفقات تداول الفوركس في وقت مبكر جدًا.

يدخل العديد من الأشخاص في التداول معتقدين أنهم سيصبحون أثرياء سريعًا وحتى أنهم تركوا وظائفهم قبل أن يربحوا المال بالفعل، لأنهم “متأكدون جدًا” من أنهم سيكسبون عيشهم من التداول.

الحقيقة هي أن حوالي 10٪ فقط من المتداولين ينجون على المدى الطويل، وإذا كنت تريد أن تكون أحدهم، فعليك التصرف بشكل مختلف عن الـ 90٪ الأخرين. كيف تفعل ذلك؟ حسنًا، السلوك هو نتيجة العقلية. تؤثر عقليتك في تداول الفوركس على عاداتك بشكل أساسي، وهي التي ممكن ان ترفعك أو تحطمك في سوق الفوركس. لذلك، يبدأ كل شيء بالحصول على عقلية التداول المناسبة والحفاظ عليها.

عليك أن تتقبل أن البطء والثبات هم اهم عاملين يساعدان على إنجاح التداول. كلما حاولت كسب المال أكثر، كلما خسرت أكثر. نجاح التداول هو نتيجة التركيز على أداء التداول؛ أن تكون متسقًا وتقوم بكل الأشياء الصغيرة بشكل صحيح يومًا بعد يوم حتى لا تحدث تقلبات كبيرة في منحنى تداول الفوركس الخاص بك. بمجرد أن تقبل هذه الأشياء حقًا، ستكون عقليك مناسبة لأن تصبح متداولًا ناجحًا.

  1. المعتقدات وتجارب الماضي في تداول الفوركس

يأتي العديد من المتداولين إلى سوق الفوركس وهم يتوقعون انهم لن ينجحوا. معظمهم يقول “حسنًا، لقد كنت دائمًا فقيرًا، لذا من المحتمل أن أظل فقيرًا”، خاصة بعد أن يكون لديهم صفقة خاسرة أو اثنتين. لا يمكنك أن تدع الأفكار السلبية تؤثر على عقلك وإلا ستؤدي إلى مشاعر سلبية وعادات تداول سيئة تؤدي إلى المزيد من الخسارة!

سواء أعجبك ذلك أم لا، فإن ما تعتقده حول العديد من الموضوعات المختلفة يمكن أن يكون له تأثير وسيؤثر على طريقة تفكيرك في المال والتداول والثروة، وبالطبع يمكن أن يؤثر ذلك سلبًا على عملية الخروج من صفقة تداول فوركس لديك. إذا كنت شخصًا متشككًا أو سلبيًا للغاية أو شخصًا لا يعتقد أنه يجب على الناس جني الأموال من خلال المضاربة او السكالبيغ لاي سبب كان، فستجد صعوبة في السماح لصفقاتك بالتحول إلى صفقات تداول فوركس مربحة.

خلاصة القول هي أنه للتداول بنجاح عليك أن تنظر إلى صلب الأمور، وأن تريد تعلم المزيد ليس فقط عن سوق تداول الفوركس، ولكن عن نفسك ايضًا، وبعد ذلك تحتاج إلى إتقان كليهما. إذا كنت لا تتقن إستراتيجية التداول الخاصة بك وتتماشى مع الأسواق التي تتداولها، فلن تجني أرباحًا من التداول. وإذا لم تفهم نفسك وما هي اهدافك من التداول، فلم تكسب أي أرباح من التداول ايضًا.

نعم، يكسب المتداولون الكثير من المال من المضاربة او السكالبينغ، ليس كل المتداولين ولكن بعضهم، الهدف هو مساعدتك على أن تكون أحد “البعض” الذين ينجحون في المضاربة، لكن لا يمكننا مساعدتك إذا لم تنسَ كل شيء كنت تعتقده عن بالتداول تبدأ بالتعامل مع التداول بعقل متفتح.

كيفية منع الخروج المبكر من صفقة تداول فوركس

إن القضاء على خطأ الخروج المبكر من صفقة تداول فوركس ليس بهذه الصعوبة، فهو في الحقيقة يتطلب القليل من التعليم جنبًا إلى جنب مع بعض الانضباط الذاتي الجيد.

أفضل طريقة لتجنب الخروج من الصفقات في وقت مبكر جدًا هو أن يكون لديك خطة تداول تحدد إستراتيجية الخروج من صفقة تداول الفوركس الخاصة بك ثم الالتزام بها، بغض النظر عن السبب. سوف تحتاج إلى فهم سبب قوة القدرة على الابتعاد عن السوق عندما تكون تداولاتك حية. ابحث عن مصدر إلهاء، واحصل على هواية، وما إلى ذلك. الخطيئة الأساسية للتداول هي مشاهدة الشاشات كثيرًا خاصةً مع التداول المباشر الحقيقي.

من الأشياء الأخرى التي يمكن أن تساعدك، وجود دفتر يوميات تداول حيث تسجل فيه جميع تداولاتك والنتائج، وهذا شيء سيساعدك على إبقائك مسؤولاً أثناء التداول. سيساعدك وجود بعض سجلات التداول التي تقرأها بانتظام على تذكيرك بالمبادئ الأساسية التي تحتاج إلى اتباعها بالإضافة إلى العمل على تدريب عقلك على سيكولوجية التداول وإجراءات التداول المناسبة.

ملخص

أن وجود إستراتيجية تداول جيدة أمر حيوي، ولكن من المهم بنفس القدر أن يكون لديك طريقة تداول صحيحة وتعرف كيف تتصرف، ومتى تخرج من الصفقات وكيف تديرها.

نعلم جميعًا أنه لا يمكننا التحكم في سوق الفوركس، ومع ذلك يحاول الكثير منا بشدة القيام بذلك، حتى لو لم نكن ندرك أننا نقوم بذلك. من أجل تحقيق النجاح في تداول الفوركس، نحتاج إلى ترك الأمور للسوق بأكبر قدر ممكن.

عندما تستخدم هذه العقلية وتنسى أسلوب الخروج المبكر من صفقات التداول الذي تمت مناقشته في مقال اليوم، فسوف تتداول بما يتماشى مع ما يقدمه السوق بدلاً من محاولة فرض إرادتك عليه، وهذا هو كيف يبدأ نجاح التداول الحقيقي مدى الحياة.

هذا المحتوى التعليمي لا يحتوي ولا ينبغي تفسيره على أنه يحتوي على نصائح استثمارية، أو توصيات استثمارية، أو عرض أو طلب لإجراء أي معاملات في الأدوات المالية. قبل اتخاذ أي قرارات استثمارية، يجب عليك طلب استشارة من مستشارين ماليين مستقلين لضمان وعيك للمخاطر.

لتعلم المزيد عن التداول انقر هنـــــا

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد