الدولار يرتفع بعد خفض سعر الفائدة في الصين

ارتفع الدولار الأمريكي أمس الاثنين بنسبة 0.84% فيما ارتفع أمام اليوان الصيني لأعلى مستوى منذ أسبوع ونصف الأسبوع.

إشارات الضعف في الاقتصاد الصيني ثاني أكبر اقتصاد عالمياً عززت من مكاسب الدولار الأمريكي. على الرغم من بيانات التصنيع الأمريكية والتي كانت مخيبة للامال.

تراجع مؤشر امباير ستيت للصناعة في الولايات المتحدة لأدنى مستوى منذ مايو 2020 في حين انخفض سوق الإسكان الى أدنى مستوى منذ 4 سنوات.

يوم أمس الاثنين خفض البنك الشعبي الصيني سعر الفائدة متوسط الاجل لمدة عام بنسبة 10 نقاط الى 2.75% من 2.85%. فيما كانت بيانات الإنتاج الصناعي الصينية سلبية.

وانخفضت جميع العملات الأجنبية أمام الدولار الأمريكي انخفض زوج العملات اليورو دولار EURUSD لأدنى مستوى منذ أسبوع وبنسبة 1%. فيما انخفض اليورو أمام بعض العملات الأجنبية وتعرض لضغوط بسبب أزمة الطاقة والمياه التي تضرب فرنسا.

اغلق الذهب لشهر أكتوبر بانخفاض 17 دولار للأوقية بنسبة 0.96% بينما أغلقت الفضة في سبتمبر على انخفاض 2.05%. وارتفع الدولار الى 133.50 أمام الين.

واستقر معدل البطالة في الممكلة المتحدة عند 3.8% في يونيو موافقاً لتوقعات الاقتصاديين. فيما ارتفع متوسط المكاسب الأسبوعية في يونيو 5.1% والمتوقع 4.5%.

الذهب ينخفض بسبب قوة الدولار

وارتفعت الأسهم الأسيوية اليوم بعد الانتعاش في وول ستريت على الرغم من بيانات الاقتصاد الصيني أمس والتي أتت سلبية.

لم يتغير مؤشر نيكاي 225 كثيراً في تعاملات الصباح الباكر. بينما ارتفع مؤشر كوسبي في كوريا الجنوبية بنسبة 0.5% وصعد مؤشر هونج كونج هانغ سنغ بنسبة 0.4%.

وانتعشت مؤشرات الأسهم الأمريكية أمس الاثنين وارتفعت نحو المنطقة الخضراء ومحت جميع خسائرها والتي تكبدتها في بداية وول ستريت. وأغلقت المؤشرات الرئيسية الثلاث داو جونز, ناسداك واس بي 500 على ارتفاع بنسبة 0.4, 0.5 و 0.6% على التوالي.

اقرا أيضا : اقتصاد الصين يربك الأسواق

وللأسبوع الرابع على التوالي تواصل الأسهم الأمريكية تحقيق المكاسب.  مع مراقبة البنك الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الحالي ويتطلع المستثمرين عن اشارات لوصول التضخم لذورته. كما يترقب التجار بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية لشهر يوليو يوم غد الاربعاء.

انخفضت أسعار النفط في تعاملات الثلاثاء انخفض خام نايمكس متجهاً الى 88.80 دولاراً للبرميل فيما نزل خام برنت الى 92.22 دولاراً.

تعتبر الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط لذلك كانت بيانات الصين لها تاثير كبير على أسعار الطاقة.

اقتصاد الصين يربك الأسواق والدولار يتعافى والذهب يسقط

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد