الدولار الأمريكي يرتفع مع تزايد التوترات بين الصين والولايات المتحدة

الدولار الأمريكي يرتفع وأزمة تايوان السبب

ارتفع الدولار الأمريكي في تعاملات اليوم الثلاثاء بدعم من التوترات بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية بسبب زيارة نانسي بيلوسي لتايوان.

ومن المقرر اليوم مساءاً زيارة السيدة نانسي بيلوسي رئيس مجلس النواب الأمريكي وهي الأولى لمسؤول أمريكي منذ 25 عام.

وقفز الدولار الأمريكي مقابل سلة العملات باستثناء عملة الين الياباني الأقوى بين العملات مع توقعات بعدم تشديد السياسة النقدية من البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في اجتماع سبتمبر المقبل.

وفي هذه الأثناء يتداول مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء الدولار مقابل العملات الى مستوى 105.40.

وارتفع الدولار الأمريكي بعد سلسلة خسائر استمرت أربعة ايام بعد أن تراجع النمو في الولايات المتحدة الأمريكية في الربع الثاني.

وزاد الدولار من صعوده بعد توقعات بقيام بيلوسي بريارة الى تايوان وسط رفض صيني حيث تعتبر الصين تايوان أرضاً ذات سيادة صينية.

وعلى الرغم من صعود الدولار الا أنه استقر أمام المعادن ولا سيما الذهب اذ يتداول على ارتفاع طفيف الان.

زيارة بيلوسي الى تايوان وأثرها على الأسواق في التقرير التالي

وسجل الدولار الأمريكي مكاسب مقابل اليورو بنسبة 0.23 بالمئة فيما سجل مكاسب أمام الجنيه البريطاني بنسبة 0.32%.

وتترقب الأسواق العالمية الاسبوع الجاري بيانات اقتصادية هامة أبرزها:

اجتماع البنك المركزي البريطاني بشأن أسعار الفائدة والتوقعات برفع أسعار الفائدة 50 نقطة اساس.

ومن المتوقع أن يضيف الاقتصاد الأمريكي 250 ألف وظيفة في يوليو بينما من المحتمل أن تستقر معدلات البطالة عند 3.6%.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد