الجنيه المصري يواصل انخفاضه أمام الدولار الأمريكي

|

واصل الجنيه المصري خسائره وانخفض الى 24 أمام الدولار الأمريكي للمرة الأولى في تاريخه بعد قيام الدولة المصرية بتعويم العملة.

وانخفض الجنيه في البنوك التجارية المصرية اليوم الأحد وسجل تراجعاً بنسبة 15%. بعد أن قام البنك المركزي المصري للعرض والطلب بتحديد قيمة العملة.

الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي

في هذه الأثناء توصل البنك المركزي المصري وصندوق النقد الدولي لاتفاق باقتراض مبلغ 3 مليار دولار لدعم الاقتصاد المتضرر. من جراء الغزو الروسي لأوكرانيا.

 يعاني المصريين من ارتفاع التضخم والذي سجل مستويات هي الأعلى منذ 4 سنوات ومن المتوقع أن تواصل العملة تراجعها وفقاً للتحليل الفني والرسم البياني أدناه الى مستوى 25 دولاراً أمريكيا.

تعهدت دول الخليج وعلى رأسها السعودية والامارات العربية المتحدة ودولة قطر بتقديم مساعدات ضخمة على شكل استثمارات وسط قلق ومخاوف بشأن أكبر دولة عربية من حيث عدد السكان المتزايد عن 120 مليون نسمة.

الأسبوع الحالي سيكون هاماً للأسواق المالية

يجتمع بنك الاحتياطي الفيدرالي وبنك إنجلترا لرفع سعر الفائدة في الأيام القادمة لمحاربة التضخم بالرغم من حالات الركود المتوقعة.

تواجه البنوك المركزية ركود اقتصادي ومن الصعب تجاهله حتى مع استمرار التضخم في الارتفاع.

سيرفع بنك الاحتياطي الفيدرالي سعر الفائدة يوم الأربعاء المقبل. وهو ما يضع البنك المركزي الأمريكي في مفترق طرق بسبب تراجع النمو.

في منطقة أسيا ستصدر الصين بيانات مؤشر مديري المشتريات لشهر أكتوبر ومن المتوقع أن نشهد تراجعاً.

في استراليا من المتوقع أن يرفع البنك المركزي الأسعار أسعار الفائدة يوم الثلاثاء ربع نقطة مئوية.

نساعدك على اتخاذ قرارات تداول بشكلٍ أفضل، تداول الان مع أفضل الوسطاء والأكثر موثوقية لهذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مشابهة :