الجنيه الإسترليني ينخفض بحدة على الرغم من رفع أسعار الفائدة

الجنيه الإسترليني ينخفض بحدة على الرغم من رفع أسعار الفائدة

انخفض الجنيه الإسترليني بحدة مقابل سلة العملات العالمية بالرغم من رفع أسعار الفائدة البريطاني أسعار الفائدة 50 نقطة أساس.

وقرر البنك المركزي البريطاني رفع أسعار الفائدة لتصل الى 1.75% وهي أول زيادة بنسبة 50 نقطة منذ العام 1997.

وانخفض الجنيه الإسترليني مقابل سلة العملات العالمية وانخفض مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.50% ويتداول عند 1.2080.

التضخم في المملكة المتحدة:

بلغ التضخم في المملكة المتجدة أعلى مستوى منذ العام 1982 عند 9.4% وأدى الى أزمة تكلفة المعيشة في الممكلة المتحدة.

الجنيه الاسترليني:

ارتفع في البداية نحو مستوى 1.2210 بعد رفع أسعار الفائدة 50% وقفز بحدة مقابل العملات ولكن السيد اندرو بيلي كان سبباً رئيسياً في نزوله.

اندرو بيلي محافظ البنك المركزي البريطاني:

توقعت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي البريطاني دخول الاقتصاد البريطاني في ركود من الربع الرابع 2022 ويستمر خمسة أرباع.

الاقتصاد البريطاني يعاني وسيكون مؤلماً لأصحاب الدخول المنخفضة وسيظل البنك المركزي البريطاني مستمراً في رفع أسعار الفائدة.

وقال بيلي ان البنك المركزي البريطاني غير ملتزم باعادة التضخم الى المستوى المستهدف 2%.

في هذه الأثناء يواصل الجنيه الاسترليني انخفاضه أمام اليورو والين وبنسبة 0.57% , 0.58% على التوالي.

بينما تراجع بمقدار 0.31 بالمئة أمام نظيره الأميركي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد