البيتكوين ينخفض دون 19000 دولار مع إشارات زيادة سعر الفائدة

انخفض البيتكوين والعملات الرقمية في تعاملات اليوم وسجلت خسائر بعد قرار اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة وارتفاع الدولار.

وتراجعت العملة المشفرة البيتكوين الأكثر شهرة بين العملات الرقمية الى 18167 دولار أمس الأربعاء وتتداول على انخفاض اليوم.

من الرسم البياني اليومي الموضح أدناه لعملة BTC من المتوقع أن نشهد مزيداً من الانخفاض. في ظل قوة الدولار الأمريكي الذي ارتفع لأعلى مستوى منذ منتصف 2002.

يتداول البيتكوين دولار داخل نموذج المثلث الهابط وكسر مستوى الدعم 18150 دولار سيزيد الهبوط نحو انخفاض يونيو عند 17450.

انخفاض البيتكوين اليوم
سعر البيتكوين ينخفض

الاتجاه العام BTC هابطاً اذ يتداول دون مستوى المتوسط البسيط ل50 يوم عند 21380.

وانخفضت العملات الرقمية بنسب متفاوتة وسجلت خسائر على النحو التالي:

ايثريوم منخفضة اليوم 5.52% وبنسبة 21.8% في سبعة أيام

كاردانو هبط 1.59% واكثر من 6% في أسبوع

سولانا نزلت 1.69% اليوم وبمقدار 6.9% في أسبوع.

رفع البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سعر الفائدة كما هو متوقع وبالأجماع 75 نقطة أساس لتصل الى 3.25% وتتوقع المزيد من الزيادات في سعر الفائدة حتى يصل التضخم الى الهدف المستهدف 2%.

وتتوقع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة أن يصل معدل الفائدة الى 4.4% في نهاية العام 2022. أعلى من التوقعات في يونيو 3.4% وبنسبة 4.6% في نهاية 2023 أعلى من توقعات يونيو عند 3.8%.

في نفس الوقت خفضت اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة توقعاتها للناتج المحلي الإجمالي الأمريكي الى 0.2% في 2022 من 1.7% في يونيو السابق ورفعت توقعات الاستهلاك الشخصي الأساسي لعام 2022 الى 4.5% من 4.3% ورفعت اللجنة الفيدرالية توقعات نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي الى 4.5% في عام 2022 من 4.3% في يونيو.

وارتفع الدولار الأمريكي أمام العملات دون استثناء وقفز مؤشره الى أعلى مستوى منذ منتصف 2002 مع توقعات بمزيد من الصعود.

وسجل اليورو تراجعاً كبيراً أكثر من1% أمام الدولار الأميركي ويتداول الان عند 0.9824 دولار بينما يواصل الجنيه الاسترليني تراجعه لأدنى مستوى منذ 37 عاماً عند 1.1232 دولار.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد