الأسهم الأوروبية تتراجع والأسواق تترقب مع تزايد التوترات الصينية الأمريكية

تراجعت مؤشرات الأسهم الأوروبية والأمريكية أمس الأثنين بعد تحقيق مكاسب قوية في يوليو مع تزايد التوترات بين الصين والولايات المتحدة.

ان قيام نانسي بيلوسي رئيس مجلس النواب الأمريكي في زيارة لتايوان اليوم لاحقاً دفع الى انخفاض الأسهم الأوروبية والأمريكية.

زيارة بيلوسي لتايوان تعتبره الصين انتهاكاً لارض ذات سيادة وهو أحد الاسباب لدفع الملاذات الامنة اليوم للارتفاع مثل الين والذهب.

ان انخفاض عائدات السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات وتوقعات بمزيد من السلبية نحو 2% يشير الى أن الاسواق برهنت بلأن البنك الاحتياطي الفيدرالي سيرفع الفائدة بأقل من النسبة المتوقعة.

في حديثه الأخير تحدث السيد جيروم باول بأن رفع اسعار الفائدة مرهوناً بالبيانات الاقتصادية وشهدنا ذلك بتراجع كبير خاصة GDP.

وانكمش الاقتصاد الأمريكي في الربعين الأول والثاني بنسبة -0.9% و -1.6% على التوالي, وانخفض يوم أمس مؤشر مديري المشتريات الصناعي ISM لأدنى مستوى منذ 2020.

سيتحدث اليوم لاحقاً السيد ايفانس رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو  وكان متشدداً في رفع أسعار الفائدة في الاجتماع مؤخراً.

ورفع البنك الاحتياطي الاسترالي أسعار الفائدة 50 نقطة اساس صباح اليوم الباكر مع ترقب الأسواق اجتماع البنك المركزي البريطاني واحتمال رفع اسعار الفائدة 50 نقطة اساس من أجل محاربة التضخم بعد أن وصل الى أعلى مستوى منذ 40 عام.

من المتوقع أن يستمر البنك الاحتياطي الاسترالي في رفع أسعار الفائدة مع ارتفاع معدلات التضخم الى 7.5%, وما زال سوق الاسكان يشكل خطراً.

ان انخفاض موافقات البناء هذا الصباح في أستراليا يشكل خطر على الاقتصاد بسبب رفع أسعار الفائدة.

التحليل الفني:

اليورو مقابل الدولار الأمريكي EURUSD

يتداول في نطاق ضيق بين مستوى الدعم 1.0150 وبين مستوى المقاومة 1.0270 والتحرك في كلا الاتجاهين متوقع, وكسر 1.0270 قد يدفع لاختبار 1.0350 ومن ثم 1.0500.

الجنيه الاسترليني مقابل الدولار االأمريكيGBPUSD

يتداول على انخفاض الان وما زال في الاتجاه الصاعد على المدى القصير, تبقى مستويات الدعم 1.2170 قوية والارتداد منها للأعلى متوقعاً.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد