الأسهم الأمريكية تغلق منخفضة والدولار يواصل تحقيق المكاسب

|

أغلقت الأسهم الأمريكية منخفضة يوم امس فيما واصل الدولار تحقيق المكاسب مع ارتفاع عائدات السندات وتخوف من ركود.

وواصلت مؤشرات وول ستريت تراجعها لليوم الخامس على التوالي وأغلق مؤشر اس اند بي 500 منخفضاً بنسبة 0.7%. فيما اغلق مؤشر داو جونز متراجعاً بنسبة 0.3% بينما زاد مؤشر ناسداك من هبوطه أغلق بنسبة 1% في المنطقة الحمراء.

وسجلت الأسهم خسائر معتدلة وانخفض اس اند بي 500 الى أدنى مستوى في أسبوع بينما انخفض مؤشر ناسداك الى أدنى مستوى في عامين.

أثر الضعف في أسهم أشباه الموصلات على مؤشر ناسداك والأسهم ككل بعد فرض وزارة التجارة في الولايات المتحدة يوم الجمعة الماضي قيوداً جديدة على وصول الصين الى التكنولوجيا الأمريكية.

مؤشر ناسداك

وتشمل القيود التي فرضتها وزارة التجارة الأمريكية تصدير الرقائق المستخدمة في الذكاء الاصطناعي والحوسبة المتقدمة.

في نفس الوقت شهدت صناعة السيارات تراجعاً بعد أن خفض بنك UBS تصنيفات شركة فورد وجنرال موتورز.

مما دفع الأسهم للانخفاض تعليقات رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو ايفانز أمس الاثنين. حيث قال أن التضخم مستمراً في الارتفاع ونحن بحاجة الى رؤيته ينخفض في إشارة الى مزيد من رفع أسعار الفائدة.

وتراجعت الأسهم الصينية المدرجة في الولايات المتحدة مع تضرر المعنويات إضافة الى تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وواصل الدولار الأمريكي تحقيق المكاسب وقفز مؤشر العملة الخضراء الى 113.46 من النقاط فيما تشير العقود الاجلة للأسهم الأمريكية للتراجع الان.

أدى ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات وأجل عامين الى ارتفاع في الدولار وانخفاض في الأسهم. وتراجعت أسهم اسيا اليوم بحدة اذ انخفض مؤشر هانغ سنغ أكثر من 1.8%. فيما تراجع مؤشر كوسبي في كوريا الجنوبية بنسبة 2% وبنسبة 4% انخفض مؤشر بورصة تايوان.

أدى ارتفاع الدولار الأمريكي بعد بيانات الوظائف الأمريكية يوم الجمعة الى تخوف لدى المستثمرين من مزيد من رفع أسعار الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي والذي سيدفع الى ركود اقتصادي محتمل.

بيانات التضخم يوم الخميس

ستكون بيانات التضخم الأمريكي يوم الخميس مهمة للاقتصاد ومن المتوقع أن يتباطأ التضخم في سبتمبر الى 8.1%. وهو ما يشير الى مزيد من رفع اسعار الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

 

 

نساعدك على اتخاذ قرارات تداول بشكلٍ أفضل، تداول الان مع أفضل الوسطاء والأكثر موثوقية لهذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مشابهة :