الأسهم الأسيوية متباينة والأسواق تترقب تقرير الوظائف الأمريكي

تباينت أسهم أسيا اليوم الثلاثاء بعد انخفاض سوق الأسهم الأمريكية عقب خطاب جيروم باول والأسواق تنتظر تقرير الوظائف والفائدة الأوروبية.

وانخفض مؤشر شنغهاي بنسبة 0.41% اليوم فيما ارتفع مؤشر نيكاي 225 الياباني أكثر من 1% أو 320 نقطة.

وتراجع مؤشر فوتسي الصين 0.35% ونزل مؤشر هانغ سنغ 117 نقطة بما يعادل 0.59%. بينما قفز مؤشر كوسبي الكوري الجنوبي 1.05%.

وشهدت أسهم أسيا جلسة مختلطة بين الارتفاع والهبوط متأثرة بانخفاض سوق الأسهم الأمريكية أمس.

مؤشر كوسبي اليوم
الاسهم الكورية

وواصلت الأسهم الأمريكية تراجعها يوم الاثنين فيما ارتفعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية بعد خطاب جيروم باول يوم الجمعة واليورو يرتفع.

أغلق مؤشر داو جونز الصناعي منخفضاً بنسبة 0.57% أغلق ناسداك بنسبة -0.96% أغلق مؤشر اس اند بي 500 بنسبة -0.67%.

وواصلت الأسهم تراجعها يوم امس الاثنين وانخفضت مؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية الثلاث الى أدنى مستوى في أربعة أسابيع.  حيث تعرضت الأسهم لضغوط بيعية متأثرة من خطاب جيروم باول رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي يوم الجمعة الماضي.

وتعرضت الأسهم لموجة بيع بعد خطاب رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي والذي أشار الى أن البنك الفيدرالي ملتزم بسياسة نقدية متشددة لمحاربة التضخم.

وشهدت أسهم التكنولوجيا تراجعاً بعد ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات فوق 3.127% أعلى مستوى في شهرين.

خسائر سوق أسهم وول ستريت كان يوم امس محدود بسبب ارتفاع أسهم الطاقة بعد أن ارتفع النفط الخام بنسبة 4% أعلى مستوى في أربعة أسابيع.

وكان خطاب رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول متشدداًوالذي أشار الى أن رفع سعر الفائدة في سبتمبر مرهوناً بالبيانات الاقتصادية.

وقال جيروم باول أن التكاليف المرتفعة مؤسفة والفشل في استقرار الأسعار سيعني ألماً كبيراً في المؤتمر السنوي لجاكسون هول.

كان حديث السيد جيروم باول رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي متشدداً وألقى رسالة قوية وقال من المرجح أن يفرض البنك الاحتياطي الفيدرالي.مزيداً من الزيادات في رفع أسعار الفائدة في الأشهر المقبلة وركز بشكل كبير على محاربة التضخم المرتفع وحذر جيروم باول مما كان عليه في الماضي من تشديد البنك الاحتياطي للائتمان. أنه سيؤدي الى ألم للأسر والشركات والتي تؤثر على تباطؤ الاقتصاد وفقدان الوظائف.

وتترقب الاسواق تقرير الوظائف الأمريكي المقرر صدروه يوم الجمعة المقبل بعد أن أضاف الاقتصاد الأمريكي 528 ألف وظيفة في يوليو الماضي.

تشير التوقعات لاضافة الاقتصاد الأمريكي 295 ألف وظيفة في أغسطس مع بقاء معدل البطالة عند 3.5% مستويات ما قبل ظهور وباء كورونا.

كما سيكون تركيز المستثمرين نحو قرار الفائدة الأوروبي بعد حديث ايزابيل شنابل عضو ادارة مجلس البنك الأوروبي.

وقالت شنابل انه يجب رفع معدلات الفائدة حتى في حالة الركود. وأكملت شنابل حتى لو دخلنا حالة ركود فليس أمامنا خيار سوى رفع سعر الفائدة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد