الدولار الأمريكي يرتفع بعد بيانات الناتج المحلي الاجمالي

ارتفع الدولار الأمريكي بعد بيانات الناتج المحلي الاجمالي والبطالة فيما انخفضت العملات الأجنبية والذهب مع ترقب ندوة جاكسون هول

وسجل الدولار الأمريكي مكاسب طفيفة بعد أن اظهرت بيانات اقتصادية ارتفاع الناتج المحلي الاجمالي الأمريكي بنسبة أفضل من المتوقع. وحسب بيانات التجارة الأمريكية ارتفع الناتج المحلي الاجمالي القراءة الثانية -0.6%. وبقي في منقطة الانكماش وتعتبر القراءة أفضل من القراءة الأولى عند -0.9%.

وارتفع مؤشر الدولار الأمريكي أمام العملات الأجنبية وقلص من خسائره التي تكبدها اليوم في جلسة التداول الأوروبية ويتداول الان عند 108.53.

فيما انخفض اليورو الى 0.9970 دولاراً أمريكياً فيما تراجع الجنيه الاسترليني بنسبة طفيفة.

وتراجع الذهب بنسبة طفيفة بعد أن سجل مكاسب قوية اليوم اذ ما زال في المنطقة الخضراء ويتداول على ارتفاع على الاطار اليومي بنسبة 0.40%.

وأظهرت بيانات التجارة الأمريكية انخفاض معدل الشكاوي من البطالة الأسبوعية الى 243 ألف وهي أفضل من توقعات الاقتصاديين عند 253 ألف.

ومن المتوقع أن تشهد الأسواق المالية اليوم وغد الجمعة تذبذب قوي مع ترقب حديث السيد جيروم باول.

يوم غد الجمعة سيتحدث رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في ندوة السياسة الاقتصادية في وايومنغ.

في السابع والعشرين من الشهر الماضي تحدث جيروم باول رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي بعد ان تقرير الوظائف القوي.

من المتوقع أن لا نشهد أي تغيير في تعليقاته عما تحدث به في السابع والعشرين من الشهر الماضي يوليو. منذ يوليو كان تقرير الوظائف الأمريكي قوياً وارتفعت الأجور. وشهد معدل التضخم الأمريكي ارتفاعاً 8.5% في يوليو بعد أن تراجع من ذروة 40 عام في يونيو عند 9.1%.

النقاط التي قد يتحدث بها جيروم باول:

من المتوقع أن يتحدث عن سوق العمل القوي وان الطلب الكلي ما زال قوياً أضافة الى أن التضخم مرتفع عن هدف البنك الاحتياطي الفيدرالي.

سيتحدث جيروم باول على أن البنك الفيدرالي ملتزم باعادة التضخم الى المستويات المستهدفة عند 2 بالمئة على المدى الطويل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد