أسعار الذهب تواصل الارتفاع أعلى 1750 دولار والاسترليني يترقب قرار الفائدة

أسعار الذهب تواصل الارتفاع أعلى 1750 دولار

واصلت أسعار الذهب ارتفاعها وقفزت فوق مستوى 1750 دولار بعد بيانات النمو الأمريكي والتي اظهرت انكماشاً في الربع الثاني 2022.

وأظهرت بيانات الناتج المحلي الاجمالي الأمريكي انخفاضاً بنسبة 0.9% في الربع الثاني, وهي ثاني قراءة سلبية وحيث انكمش الاقتصاد الأمريكي. بنسبة 1.6% في الربع الأول 2022.

وقد رفع البنك الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة يوم أمس الاربعاء 75 نقطة أساس وقد تحدث جيروم باول رئيس الاحتياطي الفيدرالي أن رفع أسعار الفائدة 75 نقطة يعتمد على البيانات الاقتصادية.

بيانات الاقتصاد  تشير الى أن الاقتصاد الأمريكي في حالة ركود بعد القراءة الأولى للناتج المحلي والتي انكمش ب1.6% والربع الثاني.

وسرعان ما استجابت المعادن النفيسة وارتفعت بحدة حيث قفز الذهب بنسبة 1%, والفضة بنسبة 4.5% بالقرب من مستوى 20 دولار.

بيانات الناتج المحلي الاجمالي تؤكد أن الفيدرالي الأمريكي سيبدأ في البدء بخفض أسعار الفائدة في العام 2023 وهذا بالطبع ما تحدث به باول يوم أمس قائلاً ان رفع الفائدة سيعتمد على البيانات الاقتصادية.

الشارت اليومي للمعدن الأصفر يشير الى استكمال مزيداً من الصعود نحو مستوى 1780 دولار مستوى المقاومة الهام يليها مستوى 1800 دولار.

 

وتترقب الأسواق الأسبوع المقبل قرار الفائدة البريطاني يوم الخميس المقبل وهل سيقوم البنك المركزي البريطاتي برفع أسعار الفائدة 50 نقطة.

كل التوقعات محتملة خاصة بعد وصول مستوى التضخم في الممكلة المتحدة الى أعلى مستوى منذ 40 عاماً الى 9.4%.

رفع الفائدة ب 50 نقطة اساس من البنك المركزي البريطاني سيكون مثير للاعجاب خاصة للجنيه البريطاني والذي ارتفع فوق 1.2000.

ومن المتوقع أن يواصل الارتفاع نحو مستوى 1.2240 مستوى المتوسط البسيط ل50 يوم وهي النقطة الهامة للزحف نحو 1.2400.

الشارت اليومي ل زوج الجنيه البريطاني\ الدولار الأمريكي ينذر بمزيد من الصعود بعد أن كسر نموذج الوتد الهابط الذي تحدثنا عنه في التحليلات السابقة.

مع ضعف الدولار الأمريكي يبقى الجنيه الاسترليني والعملة اليابانية والفرنك السويسري من العملات التي لابد الانتباه لها, كذلك الذهب والفضة.

 

نساعدك على اتخاذ قرارات تداول بشكلٍ أفضل، تداول الان مع أفضل الوسطاء والأكثر موثوقية لهذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مشابهة :